شباب العالم ... على ارض السلام بشرم الشيخ

إصدارات الدار :  موقع الإصدار نسخة   PDF  
الصفحة الرئيسية فيسبوك
رئيس مجلس الإدارة
سعد سليــــــم
رئيس التحرير
عبد النبي الشحات
20- تعليم
      افتتاح ندوة "إيران الى أين؟" بمركز بحوث الشرق الأوسط بجامعة عين شمس
كتبت-غادة مجدي
 

افتتح د.أشرف مؤنس مدير مركز بحوث الشرق الأوسط بجامعة عين شمس فعاليات ندوة " إيران الي أين "، التى ينظمها المركز في اطار الموسم الثقافي تحت رعايه الاستاذ الدكتور عبد الوهاب عزت رئيس الجامعة و ا. د نظمي عبد الحميد نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ورئيس مجلس ادارة المركز، مؤكدًا على أن فعاليات الندوة تأتى بالتزامن مع الاعلان عن حصوله على المركز الثالث على مستوي العالم ؛ وهو مركز من أهم مراكز البحث والفكر وتقديم الإستشارات والحلول لمؤسسات صنع القرار ، ويقام فيه العديد من المؤتمرات والندوات الموجهة للشباب وذلك فى اطار توجيه الشباب وعدم الاقتصار على تقديم المادة العلمية الدراسية فقط لهم بل يجب مشاركتهم وعدم تركهم في ظل مناخ العولمة حتي لا ينخرطوا مع المذاهب والعادات الخارجة عن عادات الشعب المصري الأصيل، وذلك بحضور نخبة متميزة من الدارسين و الباحثين من رجال الفكر والإعلام والسياسة من بينهم: سعادة السفير علاء الحديدي عضو المجلس المصري للشئون الخارجية، وسيادة اللواء عبد العظيم عبد الحميد اللواء السابق بالقوات المسلحة، وسيادة اللواء الدكتور محمود خلف المستشار بأكاديمية ناصر العسكرية، د. أماني حنفي عميد كلية التربية النوعية بالجامعة.

وتناول خلال كلمته الإفتتاحية ما حدث في إيران خلال شهر ديسمبر ما اثار الكثير من الجدل بين المؤيد والمعارض ، و أوضح أن المظاهرات و الإحتجاجات الايرانية في أكثر من ٧٠ مدينة ضد النظام الملالي في ولايه "الفقيه"، ويقابلها على الجانب الاخر مظاهرات اخري للثورة اللتي تحدث في ايران.

ولا يمگن ان ننسي دور "شرين عبادي" المعارضة الايرانية الحاصلة على جائزة نوبل والتي تهاجم النظام الثوري الموجود في ايران و تحذر من ثورة خضراء جديدة ؛ مشددة على ضرورة وضع نهاية للمظاهر القمعية التي تحدث في ايران.

و أردف أن إيران حتي 1979 أى ما يقرب من 40 عاماً قامت فيها الثورة الاسلامية والذي ترتب عليها مجئ الانشطه الحاكمه مثل ولايه الفقيه و انهاء نظام حكم "رضا شاه" ، ومع بداية عهد الرئيس السادات تحديدًا مع عقده معاهده السلام اصبحت العلاقات بين مصر وايران سيئة والتي صاحبها ظهور الجانب المعادي لمصر من ناحية ايران وحلفائها الممثلين في الكيان الصهيوني.

وبرر وجود تحالف بين إيران و إسرائيل بوجود استثمارات ايرانية في اسرائيل واستثمارات اسرائيلية في ايران تتمثل في الجانب الاقتصادي والثقافي والاعلامي، ولكن علي الرغم من أن إيران تمثل ثاني أكبر الدول علي مستوي العالم في تصدير البترول و ثاني دولة في تصدير الغاز الطبيعي بعد روسيا إلا إن الشعب الإيراني يعاني من الفقر والبطاله ؛ مما ادي لظهور الثورات العارمة فيها ولابد لنا ان نعرف هل هذه الثورات نتيجة إحتقان شعبي متزايد أم أنها نتيجة مؤامرات خارجية.

و أوضح أن سياسة إيران ورطت شعبها في حروب عسكرية أضعفت اقتصادها مع العراق ولبنان خاصة فى ظل مساندة الدولة الايرانية لحزب الله في لبنان و مساندتها لبشار الاسد في سوريا وهذا ما ادرگه الشعب الايراني.

و أكدت ا. د مني احمد رئيس شعبة الدراسات الايرانيه بالمركز ان دولة ايران هي دولة قوية قومية معتزه بثوابتها الحضارية والثقافية والقومية وانها نموذج فريد فى الشرق الاوسط ؛ حيث انها تخرج مزيجا صعبا من الفهم والتوضيح فيقف الشرق الاوسط عاجزا عن استشراف قضايها المعاصرة وقراراتها الغامضه والغير مفهومة ، وترتيبا علي هذا الغموض تأتي اهميه وضرورة فهم الشخصيه الايرانيه ومكوناتها العقائدية والحضاريه للوقوف علي نقطة هامة تحدد هل يتم انطلاق التعاون معها ام انقطاعه !! ومعرفه ما انواع الخلافات التي يمكن تجنبها وانواع الخلافات التي لابد من التصدي لها.

وأوضحت أنه إنطلاقًا من تلك الفكرة تبنت الشعبة مشروع الدراسات الايرانية المعاصرة وهو ألية تهدف الي دراسة إيران دراسة علميه صحيحه من خلال رؤية استراتيجتها المعاصرة ورؤيتها المستقبلية وهو ما يخدم قطاع المتخصصين في هذا المجال او النخبة المتخصصين في هذا المجال او الراي العام او صناع القرار في مصر والعالم العربي.

كما دعت المتخصصيين الي العمل والبحث وبذل الجهد لمعرفة خططها المستقبلية التي تشمل المحاور الاتيه :"اولا دراسة الشخصية الايرانية ، ثانيا دراسة الفكر الايراني ، ثالثا النظام الايراني المعاصر منذ الثورة الاسلامية حتي الان ،رابعا دراسة الحركة الايرانية ف المنطقه والعالم من كافه جوانبها، خامسا تعميق الدراسات اللغوية ، سادسا دراسة الادب الفارسي المعاصر ، سابعا دراسه ثقافة ايران المعاصرة ، ثامنا دراسة المؤسسات الايرانية سواء مؤسسات المجتمع المدني او المؤسسات التي احدثتها الثورة او الذي احدثها النظام المعاصر ، تاسعا دراسة الخطاب الايراني ، عاشرا دراسة الخطاب الاعلامي الايراني.

و أكد أ.د محمد السعيد عبد المؤمن استاذ الدراسات الايرانية أن ما عاشته ايران في الايام الاخيرة هو نتيجة لتراكمات سابقة منذ قيام الثورة الاسلامية وتداعياتها ومصالحها مع گل من اسرائيل والولايات المتحده الامريكية. ، ونستبعد تمامًا ان يكون تأثير الاحداث السابقه من الاتفاق المباشر لامريكا واسرائيل ولگته اتفاق غير مباشر عن طريق خطاب الرئيس ترامب.

ولا بد لنا أن نفرق بين المتظاهرين الذين يتظاهرون من اجل البطالة والفقر وبين داعمي المظاهرات من المعارضين والذي وصلت نسبتهم الي 47 % من الولايات المتحدة الامريكية و 27 % من السعودية و 7% من بريطانيا و 5% من فرنسا و 5% من ألمانيا و 4% من الامارات والباقي موزعين بين اسرائيل وكندا وسويسرا اما عدد المتظاهرين في الداخل يمثل 26% من الشعب.

هذا علي عكس حكم احمدي نجاد الذي قام بالعديد من المشروعات الاقتصادية منها مساكن المحبه واسهم العداله ، أما سياسة الروحاني ارتبطت بالإتفاق النووي مع الغرب حيث قام بإعادة النظر في سياسة الإقتصاد الشعبي ونقلها لسياسة السوق ، كما اتخذ النظام عدة اجراءات من اهمها اجراءات لبيان صغر حجم المعارضين. كما رفض البرلمان كل ما اعترض عليه الشعب من زيادة سعر الوقود و توقف مشروع اسكان المحبه.

بينما أشار محمد محسن ابو النور الصحفي و الباحث في الشئون الإيرانية إلى ان النظام الحالي في ايران لا يمكن التعامل معه فهو لا يتسم بالديمقراطية مثل الدول الاخري التي تتبع الديمقراطية مثل ظاهره انتقال السلطة في فرنسا والولايات المتحدة الامريكية فإيران لا تملك ايا من مقاومات الديمقراطية.

كما يجب علينا الحرص فى التعامل مع النظام الايراني الحالي. ومع الثورات التى تقام فيها فالثورة الايرانية على عكس الثورة الفرنسية وثورة 23 يوليو في مصر ، واذا وجدنا شخص يتحدث عن ايران فيجب ان يتحدث نتيجه خبرته وليس نتيجه ما سمعه لان ايران تعرف دائما بانها دوله لا تفي بالوعود.

IMG-20180113-WA0033.jpg
IMG-20180113-WA0037.jpg
IMG-20180113-WA0042.jpg

 
      sunday 14/01/2018 00:09
اقرأ أيضا
 
مدرسة النيل الدولية بالمنوفية تبدأ عملها 10 فبراير المقبل
 
التعليم تشهد الحفل السنوي لبرنامج تدريب "صحة وسلامة"
 
عمال الاجر بالمعصرة التعليمية يناشدون شوقى لتحرير عقود لهم
 
الخولى يؤكد الأعلى للجامعات يقر تنفيذ مبادرة التجمعات التكنولوجية للإبداع
 
لأول مرة فتح باب الالتحاق للحصول على درجة الماجستير في طب المراهقين بجامعة سوهاج
أخر الأخبار
 
سيدات من أجل مصر تطلق قافله طبيه لمرضى العيون ببنى سويف
 
بالصور..رفع الف طن قمامة فى حملة النظافة بشوارع كفر الدوار
 
اصابة 8 فى انقلاب ميكروباص ببنى سويف
 
مصرع وإصابة 5 فى تصادم ميكروباص بالفشن
 
شهر مكافأة للعاملين بمستشفى بنى سويف
 
الرئيسية
 
سياسة
 
اقتصاد
 
رياضة
 
تعليم
 
الخدمات التعليمية
 
تكنولوجيا
 
حوادث
 
أوتو
 
سياحة
 
صحة وجمال
 
القراء
 
عين على الشارع
 
متغربين
 
الخط الساخن
 
فنون
جميع الحقوق محفوظة © دار التحرير للطبع و النشر - 2015 إدارة نظم المعلومات