شباب العالم ... على ارض السلام بشرم الشيخ

إصدارات الدار :  موقع الإصدار نسخة   PDF  
الصفحة الرئيسية فيسبوك
رئيس مجلس الإدارة
سعد سليــــــم
رئيس التحرير
عبد النبي الشحات
19- المقالات
      رأي
      حوار "العرابي".. والجهل بالتاريخ.. وشارع "الموت"..!
السيد البابلى
 

يري النائب محمد العرابي وزير الخارجية الأسبق أن مصر بها من الكفاءات والخبرات ما يمكنها من تشكيل مجموعات عمل مؤثرة للتواصل مع الخارج.
ويطالب العرابي بأن تكون هناك مجموعة خاصة عمل من الشخصيات المرموقة والمؤثرة للتواصل مع الكونجرس الأمريكي لشرح قضايا مصر للرأي العام الخارجي.
واقتراح العرابي طالبنا به من قبل مراراً وتكراراً حين أكدنا علي أن قضية الإعلام الخارجي لمصر يجب أن تكون من الأولويات.. وقلنا في هذا إن لدينا قضايا كثيرة واضحة وعادلة ولا تجد شرحاً أو تسويقاً خارج الحدود.
ومهمة الشرح والتوضيح والتأثير لا يمكن أن توكل إلي القائمين علي العمل الإعلامي فقط بقدر ما يجب أن تكون هناك مجموعة أو هيئة متخصصة تضم كفاءات قادرة علي التعامل مع الفكر والعقل الغربي وتجيد الحوار والتفاهم معه.
ولأن مصر تزخر بالعديد من الأشخاص القادرين والمؤهلين علي القيام بهذا الدور. فإننا كنا ومازلنا نأمل في أن يكون هناك من يجيد توظيف قدراتهم وطاقاتهم وحشدها في مجموعة تأثير وتحرك لزيادة مساحة التأثير والدور المصري المطلوب في المرحلة الحالية.
إن العرابي يركز علي الحوار مع الكونجرس الأمريكي. وهو حوار قد يكون ضرورياً ومطلوباً. ولكن مجموعة العمل التي نتحدث عنها يجب أن تنطلق في هجوم للسلام في كل العواصم الأوروبية والعالمية لحشد الأصدقاء وتوضيح الحقائق وعزل الأعداء والمتربصين بمصر.
***
والنائب العرابي يتحدث عن قدرات وخبرات مصر. أما النائب جلال عوارة وكيل لجنة الإعلام بمجلس النواب فهو يري أن هناك قصوراً شديداً لدي عدد من الإعلاميين في فهم القضية الفلسطينية وأبعادها.
ويقول عوارة إن هناك اهمالاً لدي معظم الجيل الجديد من الصحفيين فيما يتعلق بطبيعة الصراع العرابي ــ الإسرائيلي.
ويدعو عوارة المؤسسات الصحفية والإعلامية إلي اقامة دورات تثقيفية للصحفيين في هذا الشأن.
وعوارة يثير قضية بالغة الأهمية لا تتعلق بالإعلاميين من الشباب فقط ولكنها تتعلق بالجيل كله الذي لا يعرف الكثير عن تاريخ بلاده ولا ما مرت به من أزمات وحروب ولا يكترث لمحاولة التعرف علي القضايا السياسية العربية والدولية ومن بينها الصراع العربي ــ الإسرائيلي خاصة ما يتعلق بالقيمة المعنوية والدينية للقدس.
وعوارة في هذا يرسل برسالة تحذير من تدهور متزايد في الخطاب الإعلامي يؤدي إلي اختلال في المفاهيم وضياع للحقائق.
وما يقوله عوارة بالغ الخطورة لأن ضياع تاريخ أمة يعني هدم كل مراحل كفاحها ونضالها وثوابتها. ويجعل التفريط في الأرض أو المباديء أمراً سهلاً ومقبولاً أيضا.
¼ ¼ ¼
وتعالوا نقرأ ما يقوله العقلاء في الصحف الصادرة بالولايات المتحدة الأمريكية والذين يحذرون الرئيس المتهور دونالد ترامب من عواقب ما يصدره من قرارات استفزازية وعدائية.
فترودي روبين كتبت تقول في صحيفة "فيلادلفيا إنكواير" إنه لا سلام حقيقياً بدون القدس عاصمة مشتركة.
ومضت تقول إن قرار ترامب الأخير لا يمثل بداية لخطة سلام جديدة بقدر ما هو المسمار الأخير في نعش السلام.
ولأن ترامب لا يقرأ ولا يسمع ولا يستوعب فإن ما قالته روبين وقاله كل العقلاء في الولايات المتحدة لن يجد صدي لدي الإدارة الأمريكية الجديدة التي صنعت في تل أبيب.
والحقيقة أن ترامب وحده لا يتحمل كل المسئولية في هذا القرار. فترامب الذي حصل علي مليارات الدولارات من الدول العربية بإشارة من اصبعه يدرك أيضا علي ما يبدو أنه قد يكون في مقدوره تحقيق السلام بالشكل الذي يفرضه وفي الوقت الذي يحدده فالقضية لم يعد لها صاحب..!
¼ ¼ ¼
أما دولة قطر فقد أقدمت علي التعاقد علي شراء 24 طائرة مقاتلة بريطانية بـ8 مليارات دولار..!
ولا تعليق علي الصفقة ومغزاها. فقطر لن تدخل حرباً. وقطر لا تحتاج لمقاتلات.. ولا تملك من يقود هذه الطائرات..!
قطر تشتري اعتادت تقديم الرشاوي للعالم.. وشراء السلاح هو أكبر رشوة ممكنة..!
¼ ¼ ¼
وأتحدث عن شارع الموت.. شارع الـ 90 في التجمع الخامس الذي تتكرر حوادثه القاتلة بسبب الرعونة والسرعة واستهتار الشباب.
وأول أمس فإن شاباً يبلغ من العمر 18 عاماً قاد سيارته وهو في حالة سكر ودهس شاباً ومزق جسده تمزيقاً بعد أن صعد بسيارته فوق الرصيف..!
وعندما وجد الشاب نفسه بين أيدي رجال الأمن بعد الامساك به. فإنه انهال عليهم بالسباب والشتائم..!
وسوف يهرب هذا الشاب بجريمته. كما افلت غيره من قبل من العقاب. فالمحامي جاهز.. وثغرات القانون كثيرة.. وسوف يتم التعامل مع القضية علي أنها حادث مروري.. وستظل العدالة عاجزة عن ايقاف هذا العبث وهذا الاستهتار.. وسيظل شارع الـ 90 شارعاً للموت لأن القانون هو له عدة وجوه..! 

 
      tuesday 12/12/2017 01:58
أعمال أخرى
 
وطن..فى طريق الانتحار..!
 
"جند الله".. والحقيقة الغائبة..!
 
لقاء مع الرئيس
 
ولم يكن ممكنا تحقيق "الوعود"..!
 
محاولة "توريط" جيش مصر..!
اقرأ أيضا
 
السيسي والديمقراطيه المصريه
 
المعقول واللا معقول في اعلانات الشمول
 
الحرص واجب
 
أرض البساطة والرضا
 
طاقة إيجابية
أخر الأخبار
 
الزمالك فى معسكر مغلق بالاسكندرية استعدادا للمصرى غدا
 
تجديد تكليف شعلان مديرا لمديرية اوقاف البحيرة
 
احباط تهريب 111 الف علبة سجائر مهربة جمركيا بالبحيرة
 
ندوة للشباب والرياضة بقنا عن تحديات إسقاط الدولة المصرية
 
بالفيديو| شاهد أخطر لعبة لـ "صلاح" ينقذها الحارس ببراعة
 
الرئيسية
 
سياسة
 
اقتصاد
 
رياضة
 
تعليم
 
الخدمات التعليمية
 
تكنولوجيا
 
حوادث
 
أوتو
 
سياحة
 
صحة وجمال
 
القراء
 
عين على الشارع
 
متغربين
 
الخط الساخن
 
فنون
جميع الحقوق محفوظة © دار التحرير للطبع و النشر - 2015 إدارة نظم المعلومات