شباب العالم ... على ارض السلام بشرم الشيخ

إصدارات الدار :  موقع الإصدار نسخة   PDF  
الصفحة الرئيسية فيسبوك
رئيس مجلس الإدارة
سعد سليــــــم
رئيس التحرير
عبد النبي الشحات
19- المقالات
      دبابيس
      كارثة الزراعي القديم ورسوم "الحر" الجديد
عبد النبي الشحات
 

* نعم تحقق المشروع الأمل والحلم لملايين المسافرين يوميا من محافظات الدلتا للقاهرة عبر تشغيل وافتتاح الطريق الحر الجديد بنها شبرا الخيمة باستثمارات تزيد علي ملياري جنيه لكن للأسف الشديد وبكل صراحة لم يتحقق الهدف الأسمي والأهم من هذا المشروع العملاق حتي هذه اللحظة رغم مضي أكثر من شهرين علي تشغيله فمازالت الأزمة المرورية الخانقة التي تؤرق المسافرين يومياً علي الطريق الزراعي القديم موجودة وتستغرق الرحلة من بنها حتي الدخول لبوابة القاهرة أكثر من ساعتين كما كان في السابق و"كأنك يابوزيد ماغزيت" كما يقولون.. والسبب أن 90% من سيارات الملاكي والنقل الثقيل والأجرة مازالت تستخدم الطريق الزراعي القديم بسبب ارتفاع رسوم الطريق الحر الجديد حيث تم فرض رسوم عبور قدرها 15 جنيها للملاكي والأجرة في الذهاب ومثلها في العودة والضعف للنقل الثقيل وهو أمر يمثل صعوبة بالغة خاصة للملاكي علي الأقل لأن رواد الطريق الزراعي يختلفون كثيراً عن أي طريق آخر بمعني أن الموظفين والعاملين أصحاب السيارات الملاكي يستخدمون الطريق في الذهاب للقاهرة بشكل دائم في اليوم وأحيانا أكثر من مرة وبالتالي سوف يتكلف الكثير والكثير الأمر الذي يشكل عبئاً مالياً عليهم ونتيجة لذلك هرب الجميع من الطريق الحر نتيجة ارتفاع رسوم العبور ومازالوا يستخدمون الطريق الزراعي القديم "ببلاش".
* الأخطر هو سيارات النقل الثقيل التي مازالت تعبث علي الطريق الزراعي القديم دون رقابة ويتسببون في كوارث لا حصر لها نتيجة الزحام وهو أمر يتطلب المواجهة علي الاقل بإلزام النقل الثقيل بالمرور علي الطريق الحر الجديد لحل أزمة الزراعي القديم والتيسير علي حركة النقل لأن الزراعي أصبح لا يستوعب كثافة النقل والحركة المرورية المتزايدة عليه مع صعوبة توسعته وبالتالي لابد أن تتدخل وزارة النقل والهيئة العامة للطرق بالتنسيق مع المرور لحل هذه الإشكالية.
* الأمر الآخر الأكثر أهمية هو ضرورة إعادة النظر في رسوم العبور علي الطريق الحر الجديد بأي شكل من الاشكال علي الاقل بالنسبة للملاكي والأجرة لتشجعيهم علي استخدام الطريق بدلا من الطريق الزراعي وحتي يتحقق الهدف المنشود من هذا المشروع العملاق الذي لطالما ظل حلما منذ عشرات السنين لحل الازمة المرورية الخانقة علي الطريق الزراعي القديم وهو مطلب شعبي للكثيرين هل تتحرك وزارة النقل.. إنا لمنتظرون!!.
* بالمناسبة إضاءة الطريق الحر الجديد مسألة مهمة للغاية للحد من الحوادث بجانب المراقبة المرورية بسبب السرعة الجنونية من قبل البعض. 

 
      thursday 12/01/2017 22:30
أعمال أخرى
 
كارثة الزراعي القديم ورسوم "الحر" الجديد
 
السيسي يقطع الطريق على المزايدين
 
وزارة الذكاء الإصطناعي
 
سيناء والإرهاب والمصالحة الفلسطينية
 
العاصمة الإدارية.. مشروع القرن لمصر
اقرأ أيضا
 
مزايدات "القدس".. وتحليل "المخدرات".. والضريبة
 
القوي الناعمة ومواجهة الإرهاب
 
أسواق المال الإفريقية.. النمو والتخبط!
 
لؤلؤة افريقيا
 
القدس لنا
أخر الأخبار
 
دورة تدريبية للمندوبين الفنيين للاولمبياد الخاص فى رفع الأثقال والريشة الطائرة
 
الشرقاوى: إنتاج سيارة مصرية بقوة 1500 سي سي وذات سعر تنافسي
 
روان العربى تتأهل للدور الرئيسى لبطولة العالم لفردى الأسكواش
 
المدير الفنى للمقاصة: لعبنا لقاء الاهلى من اجل الفوز
 
جمارك سيارات بورسعيد تتخطى 100 مليون جنيه
 
الرئيسية
 
سياسة
 
اقتصاد
 
رياضة
 
تعليم
 
الخدمات التعليمية
 
تكنولوجيا
 
حوادث
 
أوتو
 
سياحة
 
صحة وجمال
 
القراء
 
عين على الشارع
 
متغربين
 
الخط الساخن
 
فنون
جميع الحقوق محفوظة © دار التحرير للطبع و النشر - 2015 إدارة نظم المعلومات