شباب العالم ... على ارض السلام بشرم الشيخ

إصدارات الدار :  موقع الإصدار نسخة   PDF  
الصفحة الرئيسية فيسبوك
رئيس مجلس الإدارة
سعد سليــــــم
رئيس التحرير
عبد النبي الشحات
23 - لايف ستايل
      أعواد القطن خطر علي الأذن
وكالات
 

حذر علماء فيي مجال الصحة من استخدام عيدان القطن في تنظيف الأذنين لخطورتها على السمع.

ويمكن أن يؤدي استخدام أعواد القطن إلى تلف طبلة الأذن ودفع المواد الشمعية إلى الداخل، وفقا لمسؤولي الصحة.

ويقول المشروع التوجيهي في المعهد الوطني للصحة والرعاية (نيس)، إن محاقن الأذن ، التي يتم فيها استخدام حقنة معدنية كبيرة لضخ المياه يدويا إلى الأذن بهدف إزالة المواد الشمعية، قد تكون ضارة وينبغي عدم استخدامها بعد الآن.

واتفقت اللجنة على أن هذه العيدان قد تكون خطرا يمكن أن يسبب العدوى أو إدخال الشمع إلى قناة الأذن.

وأوضح الباحثون أن قناة الأذن "تنظف نفسها" بحيث يسقط الشمع الزائد من تلقاء نفسه، كما ينصح باستخدام آلة إلكترونية تضخ المياه بأمان في الأذن من أجل إزالة الشمع، ويمكن القيام بالأمر في العيادات.

واوضحت لجنة "نيس" أنه لا يوجد أدلة على المخاطر المرتبطة باستخدام عيدان القطن، ولكنها تشكل "خطرا محتملا" عند استخدامها من قبل المرضى لإزالة الشمع الزائد بأنفسهم.

وتجدر الإشارة إلى أن الشمع يمكن أن يتراكم في قناة الأذن عند استخدام عيدان القطن بشكل خاطئ، عبر إدخالها إلى عمق قناة الأذن.

 
      friday 01/12/2017 13:26
اقرأ أيضا
 
بالصور .. أفكار لديكورات زوايا المنزل
 
التعليم يحد من خطر الإصابة بمرض الزهايمر
 
بالفيديو والصور .. إخفاء الهالات السوداء بقلم الروج
 
رسومات تراثية علي الجلد والصوف في مجموعة دينا عبد العال للشتاء
 
بالفيديو..مصممو"ديارنا ": الجمهور يُقدر المشغولات اليدوية
أخر الأخبار
 
دورة تدريبية للمندوبين الفنيين للاولمبياد الخاص فى رفع الأثقال والريشة الطائرة
 
الشرقاوى: إنتاج سيارة مصرية بقوة 1500 سي سي وذات سعر تنافسي
 
روان العربى تتأهل للدور الرئيسى لبطولة العالم لفردى الأسكواش
 
المدير الفنى للمقاصة: لعبنا لقاء الاهلى من اجل الفوز
 
جمارك سيارات بورسعيد تتخطى 100 مليون جنيه
 
الرئيسية
 
سياسة
 
اقتصاد
 
رياضة
 
تعليم
 
الخدمات التعليمية
 
تكنولوجيا
 
حوادث
 
أوتو
 
سياحة
 
صحة وجمال
 
القراء
 
عين على الشارع
 
متغربين
 
الخط الساخن
 
فنون
جميع الحقوق محفوظة © دار التحرير للطبع و النشر - 2015 إدارة نظم المعلومات