اكاديمية جماهير الأهلي
فرحة الدوران في غزل المحلة !!
فرحة الدوران في غزل المحلة !!

إصدارات الدار :  موقع الإصدار نسخة   PDF  
الصفحة الرئيسية فيسبوك
رئيس مجلس الإدارة
سعد سليــــــم
المشرف العام
مجاهد خلف
المقالات
      دردشة
      الإعلام وتثبيت أركان الدولة
إبراهيم أبو كيلة
 


تعرف الدولة في دساتير العالم المكتوبة والعرفية بانها شعب مستقر علي إقليم معين خاضع لسلطة سياسية معينة تتولي ادارة شئون هذه الدولة.. اي انه لا يمكن ان تكون هناك دولة بدون شعب.. وهذا الشعب لابد ان يكون مستقرا علي مساحة معينة وثابتة من الارض.. وتكون له حكومة تباشر السلطات باسم الدولة.. وركن الحكومة او السلطة هو الذي يميز الدولة عن الامة .. فالامة لها ارض وشعب.. وليس لها سلطة سياسية.. فاذا ما اصبح لها سلطة تحكمها .. تحولت الامة الي دولة .
ولابد من وجود دستور للدولة.. يحدد شكل نظام الحكم.. وحقوق السلطة السياسية وواجباتها.. وحقوق الأفراد وواجباتهم.. والعلاقة بين السلطات.. ولابد من وجود قانون تخضع له سلطة الادارة والافراد.. ويحكم العلاقة بين السلطة والافراد.. ولابد ايضا ان يكون للدولة مؤسسات تديرها ¢الحكومة¢ وتسن القوانين الحاكمة لها ¢البرلمان¢ وتحميها ¢الجيش¢ وتؤمنها ¢الشرطة¢ وتقيم العدالة فيها ¢القضاء¢.. وكل ذلك يعرف باسم السلطات .
فاذا غاب اي من هذه الاركان والخصائص.. زالت صفة الدولة عن هذه الارض وما عليها من بشر.. وانتشرت الفوضي وانعدم الامن وتزعزع الاستقرار وحلت القوة محل القانون .. وتفشي الظلم والاستبداد .
ومع تطور انظمة الحروب بين الدول وعدم اللجوء للمواجهات العسكرية.. اصبح اسقاط الدولة من الداخل واشاعة الفوضي وزرع الفتنة.. وصولا للحرب الاهلية.. من ابرز انواع الحروب الحديثة.. ويظهر ذلك جليا فيما حدث بالعراق وليبيا وسوريا واليمن وغيرها من البلدان المستهدفة من النظام العالمي الجديد .
ويتم اسقاط الدولة من الداخل علي يد فئات معينة من ابنائها .. يتم اختيارهم بدقة وتدريبهم وترسيخ افكار معينة لديهم ــ هي حق يراد به باطل ــ كالديمقراطية والحرية وحقوق الانسان.. وتمويلهم ودعمهم بعناصر استخباراتية ومنظمات تحت مسميات مختلفة.. ويبدأ هؤلاء الممولون والداعمون لهم من عناصر استخباراتية ومنظمات.. في التقرب من المعارضة والاقليات والاندساس بينهم .. واعتناق مبادئهم وافكارهم في البداية .. ثم ضخ افكارهم ومخططاتهم واهدافهم في تلك الجماعات.. والتوسع للتاثير علي جماعات اخري مهيئا لتقبل هذه الافكار.. وبعد السيطرة الفكرية علي تلك الجماعات.. تبدأ مهمتهم باستغلال الظروف التي تمر بها الدولة لاسقاطها.. فينظمون المظاهرات والاحتجاجات.. وينتشرون علي مواقع التواصل الاجتماعي.. يبثون افكارهم وسمومهم.. لخلق حالة من التوتر والقلق.. بين مرتادي هذه المواقع.. ويتسللون الي وسائل الاعلام المختلفة .. للتاثير علي الراي العام .
والاعلام بمختلف وسائله بما فيه وسيلة الاعلام الحديثة ¢شبكة الانترنت¢ هي اقوي الحلقات في بث هذه الافكار الهدامة.. فمختلف وسائل الاعلام تدخل البيوت بلا استئذان.. ويصعب السيطرة عليها والتحكم فيها .. كما انها اقوي سلاح لتوجيه الراي العام والتاثير عليه.. خاصة في المجتمعات الامية ومنخفضة التعليم والوعي السياسي .
لذلك فان مهمة ترسيخ مفهوم الدولة وتثبيت اركانها.. لا تقع علي سلطة الادارة وحدها.. وانما ايضا علي الاعلام بمختلف وسائله.. فدوره الاساسي هو تنبيه الشارع وتشكيل الرأي العام وتحذيره من خطورة ما يحاك من مؤامرات ومحاولات نشر الفوضي وزعزعة الثقة في مؤسسات الدولة لاسقاطها.. وما يتبع ذلك من فتنة وانقسامات وحرب اهلية .. وعلي وسائل الاعلام المختلفة في هذه الحالة ان تدعم الدولة وتساندها وتتبني ترسيخ اركانها.. من خلال البرامج الهادفة والمحتوي المعتدل والافكار البناءة . 

 
      friday 08/12/2017 23:33     مرات قراءة الموضوع: 49
أعمال أخرى
 
اهدأوا يرحمكم الله!!
 
السلاح المهرب وأمن مصر الداخلي
 
النخبة السياسية والبلطجية .. والثورة المصرية
 
ولو كره الحاقدون!!
 
100 سنة وليس 100 يوم
اقرأ أيضا
 
تليغرافات الرئيس من أفريقيا
 
مصر وعودتها لريادة افريقيا
 
دماء جديدة بماسبيرو
 
عودة الروح
 
عمومية الأهلي .. والاستبن
أخر الأخبار
 
عرفات يبحث تأهيل ورش السكك الحديدية مع شركتي CEGIELSKI البولندية وبومباردييه
 
مياه الشرب بالجيزة : قطع المياه عن بعض المناطق 12 ساعة مساء الجمعة
 
رئاسة أبنوب توزيع 1400 كرتون "تحيا مصر" على أهالى المركز
 
قومى المرأة يشيد بانتخاب "ملك زعلوك" كأول مصرية لرئاسة معهد اليونسكو
 
وزيرالتنمية المحلية يستقبل سفيرالصين
 
الرئيسية
 
سياسة
 
اقتصاد
 
رياضة
 
تعليم
 
الخدمات التعليمية
 
تكنولوجيا
 
حوادث
 
أوتو
 
سياحة
 
صحة وجمال
 
القراء
 
عين على الشارع
 
متغربين
 
الخط الساخن
 
فنون
جميع الحقوق محفوظة © دار التحرير للطبع و النشر - 2015 إدارة نظم المعلومات