اكاديمية جماهير الأهلي
نصيحة عمانية ثمينة !
نصيحة عمانية ثمينة !

إصدارات الدار :  موقع الإصدار نسخة   PDF  
الصفحة الرئيسية فيسبوك
رئيس مجلس الإدارة
سعد سليــــــم
المشرف العام
مجاهد خلف
قضايا
      تطوير المناهج باستخدام "بنك المعرفة" والتعاون مع ديسكفرى 
وزير التعليم: المشروع يوفر 700 مليون جنيه في الطباعة ويحارب الدروس الخصوصية
تحقيق/ محمد زين الدين
 

بدأت وزارة التربية والتعليم تنفيذ خطة جديدة لتطوير المناهج في مختلف المراحل الدراسية مع إزالة الحشو والأجزاء المكررة دون الإخلال بالمحتوى العلمي وذلك عبر التوسع في نشر الدروس وشرحها في مشروع بنك المعرفة المصري الذي تم إطلاقه منذ عام ونصف.
الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني أكد أن المشروع سوف يساهم في تخفيض تكلفة طباعة الكتب العام القادم بنحو 700 مليون جنيه، موضحا انه تقرر وضع دروس الصف الأول والثاني الثانوي على بنك المعرفة في خطوة تهدف إلى تحويل المحتوى التعليمي المصري إلى محتوى رقمي يصل إلى كل طالب وطالبة في أي وقت .

وكشف وزير التعليم أن مشروع بنك المعرفة القائم بالتعاون مع شركة " ديسكفرى اديكويشن " اكبر شركة تعليمية الكترونية في العالم يوفر للمدرسين والطلاب الموارد الرقمية للمناهج المصرية ..موضحا أن مدرسين مواد العلوم والرياضيات في المراحل الابتدائية والإعدادية والثانوية سوف يتمكنون من الوصول للمواد العلمية التي والدروس مجانا موضحا أن بنك المعرفة بالتعاون مع ديسكفرى يسعى لتوفير 2500 من المواد العلمية لأكثر من 850 درس
وقال إن المواد العلمية تشمل فيديوهات ومقالات ومقاطع صوتية ومحتوى تفاعلي وتحقق للطلاب أقصى قدر من التفاعل إضافة إلى وجود جزء مخصص لتدريب المعلمين على طرق الشرح .. بما يتبعه التقليل من الاعتماد على الدروس الخصوصية .
وأوضحت روبين هيدلى نائب رئيس شركة ديسكفرى التعليمية الدولية أنه تقرر إتاحة تحميل شرح 830 درس في المناهج المصرية بالصفوف الدراسية المختلفة بالتعاون مع بنك المعرفة و ذلك في إطار السعي للتغلب على مشكلة بطئ سرعة الانترنت بالمدارس وذلك خلال الشهور القادمة .
وأضافت أثناء أول زيارة ميدانية تقوم بها نائب رئيس شركة ديسكفرى التعليمية لمدرسة أم الأبطال الثانوية بنات التابعة لإدارة العمرانية التعليمية في محافظة الجيزة لمتابعة نتائج تنفيذ وتطبيق بنك المعرفة في المدارس المصرية التي تنفذه وزارة التعليم بالتعاون مع شركة ديسكفرى في 50 مدرسة بمحافظات القاهرة والجيزة والقليوبية وتمثل المرحلة الأولى من المشروع .

وقالت هلين نبيل منسق شركة ديسكفرى في مشروع بنك المعرفة والمسئولة عن تدريب المعلمين ومديري المدارس المختارة أن المشروع يستهدف تطبيق كامل لاستخدامات بنك المعرفة في 200 مدرسة مقسمة على مراحل على تنقل التجربة من خلال تلك المدارس إلى المدارس المحيطة بها بحيث نتمكن من الوصول إلى مختلف المدارس في كافة أنحاء الجمهورية.

وأضافت هيلن أن تطبيق المشروع في المدارس يتم عن طريق اختيار 3 معلمين متخصصين في مواد العلوم والرياضيات من كل مدرسة مع مديري المدارس حيث يتم عقد من 6 الى12 ورشة تدريبية لهم تشمل 18 إستراتيجية لتعليم وتدريس الطلاب لهم على أن يبدءوا عند عودتهم في تدريب زملائهم وتطبيق استخدامات بنك المعرفة في شرح الدروس للطلاب والطالبات .

وقال صالح عبد الرحمن مدير مدرسة أم الأبطال الثانوية بنات أن مشروع بنك المعرفة واستراتجيات التعليم التي تم تدريبه عليها مع زملائه من المعلمين في المدرسة حققت نتائج ايجابية حيث أدت إلى زيادة التفاعل بين الطلاب والمعلمين في الفصول.

كما أدت إلى ارتفاع مستوى المعلمين من حيث أساليب التدريس مشير أن أبرز المشاكل التي يواجها المشروع هي تفاوت سرعة الانترنت الأمر الذي يعيق تدريس المعلمين للطالبات في المدرسة إلا أنه في نفس الوقت أدى إلى اعتماد الطالبات على أنفسهن ودخولهم على بنك المعرفة بأنفسهم لمراجعة شرج الدروس المختلفة من خلال استخدام باقات الانترنت على أجهزة المحمول الخاصة بهم .

وقالت سهيلة محمود وميار أحمد ومهتاب إبراهيم الطالبات في الصف الأول الثانوي أن استخدام بنك المعرفة واستراتيجيات الجديدة التعليمية أتاح لهم تحقيق تفاعل أكبر بينهم وبين المعلمين في المواد العلوم والرياضيات .. وأنهم أصبحوا يشاهدون شرح الدروس قبل إلقائها في الفصول ثم يحددون استفساراتهم الموجه إلى أساتذة حول النقاط التي تحتاج لشرح .

وأضافت مهتاب إبراهيم وشيماء عادل وضحى أحمد أن أساليب التدريس الجديدة المتبعة في بنك المعرفة جعلتهم وزملائهم أكثر حرصا على الحضور للمدرسة لان التدريس أصبح قائم على التفاعل وتقسيم الطلاب إلى مجموعات متنافسة لحل الأسئلة بدلا من أساليب التلقين التقليدية .
وقال مصطفى سليمان مدرس كيمياء أن أبرز مزايا تطبيقات بنك المعرفة التعليمية تتمثل في عرض المحتوى التعليمي المصري من مناهج أضاف لأساليب تدريس مبتكرة باللغة العربية وبشكل موثق وأضاف محمد احمد منير مدرس إحياء أن أسلوب التعليم الرقمي الجديد المقدم عبر بنك المعرفة تجعل الطالبات تسعى وراء المعلومة بشكل أفضل وبطريقة تثبت الحقائق العلمية في العقول، مشيرا أن أفكار التدريس غير تقليدية وتخلق حالة أفضل من التواصل بين الطالبات والمعلمين.

 
      tuesday 18/04/2017 18:28     مرات قراءة الموضوع: 1498
اقرأ أيضا
 
اتحاد المعلمين العرب يفتتح دورته الـ19 بجامعة الدول العربية
 
الجمهورية اونلاين تحاور اول مصري حصل علي جائزة أفضل عالم رياضيات
 
مدرس العربى ظلم تلميذة شبرا مجاملة لزميلتها
 
التحقيق مع 30 معلمًا وإداريًا لتغيبهم ببنى سويف
 
أبوالغيط يجتمع بالطلاب الموهوبين
أخر الأخبار
 
مدير أمن السويس : توفير حافلات لنقل حجاج المحافظة إلى مطار القاهرة
 
وفد أمني روسي يصل القاهرة غدا لتفقد مبني الركاب "2" الجديد بالمطار
 
حازم إمام يعود لتشكيلة الزمالك امام الفتح المغربي
 
تنفيذ أكثر من 25 ألف حكم قضائي متنوع خلال 24 ساعة
 
باسمك ورقم جلوسك.. اعرف كليتك
 
الرئيسية
 
سياسة
 
اقتصاد
 
رياضة
 
تعليم
 
الخدمات التعليمية
 
تكنولوجيا
 
حوادث
 
أوتو
 
سياحة
 
صحة وجمال
 
القراء
 
عين على الشارع
 
متغربين
 
الخط الساخن
 
فنون
جميع الحقوق محفوظة © دار التحرير للطبع و النشر - 2015 إدارة نظم المعلومات