الحل العبقري.. المواطن لازم يدفع !!
الحل العبقري.. المواطن لازم يدفع !!

إصدارات الدار :  موقع الإصدار نسخة   PDF  
فيسبوك فيسبوك
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
جلاء جاب الله
المشرف العام
مجاهد خلف
القراء
      رؤساء المهرجانات الثقافية والسلطة المؤبدة !!!!
بقلم - شريف دياب
 

المتابع لمعظم مهرجاناتنا الثقافية العربية منها او المصرية، سوف يلاحظ بوضوح ودون ادني عناء ،انهم لايتغيرون الا فيما ندر بالاعتذار اوالفناء لاقدراالله ... وهو امر جد محير، فالمنطق لنهوض اي امة ثقافيا وفكريا هو البحث عن الشخص المطقطق ،الذي يفكر دائما خارج الصندوق .والمطقطق هو المتفرد الموهبة التي ترعاه الدولة ليخدم بلده وامته ، الا اننا نريد دائما الاستسهال وعدم المشقة حيث تتعاقب قيادات ثقافية مختلفة وتتبدل ويظل رؤساء المهرجانات واعوانهم كما هم ،لم يبارحوا المكان لاعطاء الفرصة وإبراز وجوه جديدة، بل اصبحت بعض المهرجانات الثقافية مرتبطة باسم رئيس المهرجان اكثر من ارتباطها باسم المهرجان ذاته!!!! كيف تكتشف الموهبة اداريا او فنيا التي تفكر خارج الصندوق اذا كنت في بعض الاحيان تخنق جيلا كاملا ،لماذا لم تنوع قيادات وزارة الثقافة في اختيار رؤساء المهرجانات وأعوانهم ؟ التنوع في أختيار القيادات هو وحده الذي يجعلك تستطيع ان تقارن وتفاضل يين هذا وذاك ؟ لماذا دائما ليس لدينا شجاعة التغيير !! هل اصبحنا اصحاب رؤية معطوبة ؟ لماذا نبحث عن الاقارب والاحبة في العمل العام قبل البحث عن الذي يستطيع ان ينجح بالتجربة وينجحنا معه ، هذا لاينم الا علي إدارات باهتة ليس لديها اي خيال ،ولاتملك ادني حس ابداعي!!

 
      friday 17/02/2017 12:53     مرات قراءة الموضوع: 444
اقرأ أيضا
 
أزمه المناهج التعليميه!
 
رفقا بالقوارير
 
الام لا تموت
 
صفعة علي وجه النظـام
 
الأطفال الموهوبين
أخر الأخبار
 
بالمستندات.. الموزع صبحي سنان يقاضي غرفة صناعة السينما والمنتج محمد مراد
 
الإعلامية القديرة نانو حمدي فى "حكايات ماسبيرو"
 
"المحافظين": "الحد الأقصى للأجور" يوقف نزيف الموازنة
 
شباب 10 دول فى ختام الملتقى العربي للمؤسسات الحكومية في مجال ذوى الاعاقة
 
المحافظين: 300 مليار جنيه تهدر على الدولة سنويا بسبب الحوادث
 
الرئيسية
 
سياسة
 
اقتصاد
 
رياضة
 
تعليم
 
الخدمات التعليمية
 
تكنولوجيا
 
حوادث
 
أوتو
 
سياحة
 
صحة وجمال
 
القراء
 
عين على الشارع
 
متغربين
 
الخط الساخن
 
فنون
جميع الحقوق محفوظة © دار التحرير للطبع و النشر - 2015 إدارة نظم المعلومات