السيسي في الاكاديمية..ورجال المهام الصعبة!
السيسي في الاكاديمية..ورجال المهام الصعبة!

إصدارات الدار :  موقع الإصدار نسخة   PDF  
فيسبوك فيسبوك
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
جلاء جاب الله
المشرف العام
مجاهد خلف
تكنولوجيا
      في مصر حتى عام 2030
      البحث العلمي يناقش الرؤية المستقبلية لاحتياجات الطاقة
كتبت - رحاب همام
 

عقدت أكاديمية البحث العلمي و التكنولوجيا ممثلة في مجلس بحوث الكهرباء والطاقة بمقر الأكاديمية ورشة عمل تحت عنوان" الرؤية المستقبلية لاحتياجات الطاقة في مصر حتى عام 2030 " حيث تهدف خارطة الطريق إلى مراجعة وتقييم وتحليل ما تم من خرائط طرق ودراسات سابقة لتطوير سياسات واستراتيجيات استخدام مصادر الطاقة لتحقق الاحتياجات المستقبلية للطاقة في مصر حتى عام 2030.

والمخرج الرئيسي من هذه الخارطة هو تكوين قاعدة بيانات حديثة ومطورة لمصادر الطاقة وقطاعات الاستهلاك، بما يسمح بمراقبة نظام استخدام موارد الطاقة والاستهلاك بطريقة ديناميكية على مدار الفترات الزمنية المختلفة

وانتهت ورشة العمل بعدة توصيات منها أن تتبني أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا من خلال مقر دائم تشكيل لجنة فنية من المتخصصين من العلماء ؛ وتزويدها بالتجهيزات اللازمة وبالتعاون مع الوزرات المعنية والجهات المستفيدة، وذلك للتعامل مع الاحتياجات الوطنية من الطاقة بصورة ديناميكية وتكون متواجدة في أي وقت لتقديم المشورة لمتخذي القرار طبقا لأسعار الطاقة ومستلزماتها العالمية المتغيرة وما يستجد من مشروعات قومية ،إلي جانب بناء استراتيجية للدولة وانشاء كيان موحد يجمع الجهات المعنية بالتخطيط والتنفيذ لبرامج كفاءة استخدام الطاقة من اجل تقليل أنماط الاستهلاك العالية والغير فعالة مع التركيز على قطاعات الصناعات كثيفة الطاقة والمرافق والخدمات. وتتولي الاكاديمية وضع خارطة الطريق لهذه الاستراتيجية.

و أن تراعي الدولة في الخطط القادمة استقلالية الطاقة لتجنب تذبذب اسعار الوقود عالمياً مع العمل في اتجاه زيادة نسب مشاركة كلا من الطاقات المتجددة والطاقة الكهربية النووية في الاحتياجات المستقبلية للطاقة.

وتعمل على تكوين الكوادر الفنية المتخصصة بدءاً من المراحل الأولي للتصميمات وحتى التشغيل والصيانة عند التعاقد على محطات توليد الكهرباء التي تعمل بالطاقة النووية,بالإضافة إلي العمل على البعد الاجتماعي متمثل في خلق فرص العمل وتحديد أولوياتها من تصنيع مهمات الطاقات المتجددة والطاقة الكهربية النووية بمصر في حالة السير في اتجاه أعلي مشاركة من الطاقة المتجددة والطاقة الكهربية النووية،والعمل نحو اللامركزية في الطاقة،و أن تشتمل أي خطط للطاقة في مصر جميع القطاعات وكل صور الطاقة وبما يتفق والمعايير الدولية،و تعمل نحو صفر كربون لفهم التكاليف ومدى التحدي بإزالة الكربون بالكامل.



 
      thursday 16/02/2017 12:22     مرات قراءة الموضوع: 312
اقرأ أيضا
 
دعم العملاء من خلال 365 Office بهدف تحقيق التحول الرقمي
 
127 الف عدد الباحثين في مصر خلال 2015
 
مصرالأكثر ابتكاراً في سياسات توظيف ذوي الإعاقة
 
سامسونج تنفى طرح نسخة جديدة من نوت 7
 
ابداع تشارك فى مؤتمر وطن رقمى مارس المقبل
أخر الأخبار
 
مقتل النائب السابق لزعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهرى فى غارة على إدلب بسوريا
 
جامعة بنها تنظم ورش عمل للتوعية بمخاطر الفساد
 
راغب علامة فى زيارة لرئيس فلسطين
 
رئيس الوزراء: تطوير الخطاب الدينى أحد دعائم سياستنا لمواجهة الإرهاب
 
مؤسسة طريقى واتحاد قضايا المرأة يحتفلان بالعيد الوطنى للكويت
 
الرئيسية
 
سياسة
 
اقتصاد
 
رياضة
 
تعليم
 
الخدمات التعليمية
 
تكنولوجيا
 
حوادث
 
أوتو
 
سياحة
 
صحة وجمال
 
القراء
 
عين على الشارع
 
متغربين
 
الخط الساخن
 
فنون
جميع الحقوق محفوظة © دار التحرير للطبع و النشر - 2015 إدارة نظم المعلومات