اكاديمية جماهير الأهلي
مراكزالفتوى في قلب المعركة !
مراكزالفتوى في قلب المعركة !

إصدارات الدار :  موقع الإصدار نسخة   PDF  
الصفحة الرئيسية فيسبوك
رئيس مجلس الإدارة
سعد سليــــــم
المشرف العام
مجاهد خلف
مصر- تقارير
      حملات للتوعية باليوم العالمي لمناهضة ختان الإناث
كتبت - ريهام منصور
 

السادس من فبراير هو اليوم العالمي لمناهضة تشويه الأعضاء التناسلية للإناث المعروف بالختان، وهو يعتبر انتهاكاً لحقوق الإطفال وتقويضاً لصحة ورفاه الفتيات لما يسببه من آلام مُبرحة وزيادة من خطر حدوث مضاعفات قد تسبب الوفاة أثناء الحمل والولادة، مما يعرض كلاً من الأم والطفل للخطر.

ولختان الإناث العواقب النفسية الشديدة التي يمكن أن يستمر أذاها طوال العمر، وقد شهدت مصر الكثير من الجهود قادتها الحكومة المصرية متمثلة في وزارة الصحة والسكان والمجلس القومى للطفولة والأمومة والمجلس القومي للسكان، بالتعاون مع منظمات الأمم المتحدة في التصدي لهذه الظاهرة من خلال تصحيح المفاهيم المغلوطة ورفع الوعي عن أضرار الختان. على مستوى القوانين لحماية الفتيات من خطر الختان.

جاء قانون الطفل عام 2008 ليجرم ممارسة الختان ويعتبر مقدمو الخدمات الصحية الذين يقومون بهذه الممارسات مخالفين للقانون. هذا وقد شهد اغسطس عام 2016 تطوراً هاماً في قضية الختان عندما أيدت الأغلبية في مجلس النواب تشديد العقوبات على ختان الإناث لتصبح السجن من خمس إلى سبع أعوام بدلاً من 3 أشهر إلى عامان.

وبالرغم من السرية الشديدة التي تتم فيها جريمة ختان الإناث الا ان خط المشورة الأسرية 16021 بالمجلس القومى للطفولة والأمومة تلقي مايقرب من 50 بلاغ العام الماضى حول ختان الإناث مابين تلقى مشورة وإجراء تدخل وقد تم التدخل بالفعل للتوعية بعدم جدوي و مرجعية ختان الإناث ويقوم المجلس حاليا بتدشين حملة أولادنا بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة " يونيسيف " لنبذ العنف الموجه ضد الأطفال والذى يعد ختان الإناث إحدى صوره.

وينفذ المجلس القومى للطفولة والأمومة أيضا من خلال برنامج حقوق الأسرة والطفل مجموعة تدريبات لفرق من الأطفال لنشر ثقافة حقوق الطفل ويتم تنفيذ البرنامج فى أربع محافظات هى الجيزة والمنيا وأسيوط وسوهاج للتعريف بحقوق الطفل ومخاطر بعض الممارسات الضارة ومنها ختان الإناث.

ويقوم المجلس من خلال الحملة الإعلامية لا للعنف لا للتمييز والذى تنفذ فى محافظات المنيا ومرسى مطروح والغربية والبحر الأحمر والإسكندرية بنشر ثقافة حقوق الطفل ونبذ الممارسات الضارة ومنها ختان الإناث.

وقد أسفرت هذه الجهود عن بعض النتائج المشجعة حيث انخفض معدل انتشار الختان بين الفتيات في الفئة العمرية 15-17 سنة – وهي الفترة السنية التي غالباً يتم فيها خوض الفتاة لعملية الختان - من 77% عام 2005 إلى 61% عام 2014. جاء هذا وفقاً لدراسة تحليلية أجريت عام 2016 مستخدمة قواعد البياات الناتجة عن المسح الصحي السكاني التي تصدره وزارة الصحة والسكان لأعوام 2005، 2008 و2014.

وتعتبر عملية رفع الوعي الصحى والمجتمعى والدينى حول أضرار الختان من العناصر الهامة لخفض معدلات هذه الممارسة. ويتضح التناسب العكسي بين ارتفاع نسبة المعرفة لدى السيدات وانخفاض معدلات هذه الممارسة في منطقة الدلتا، حيث تعتبر أكثر المناطق انخفاضاً في نسبة ختان الإناث، وهي أيضاًأكثر المناطق ارتفاعاً في نسبة السيدات المتلقيات للمعلومات عن الختان.

وفي عام 2017، ينبغي على جميع المعنيين بالقضية التكاتف والعمل على ما تم إنجازه من تقدم، والدعوة إلى إنفاذ القوانينوالسياسات التي تحمي حقوق الفتيات والنساء، ومنع تشويه/ قطع الأعضاء التناسلية للإناث.

 
      tuesday 07/02/2017 12:25     مرات قراءة الموضوع: 280
اقرأ أيضا
 
إسقاط الجنسية عن 4 مصريين التحقوا بالخدمة العسكرية بدول أجنبية
 
جدل حول قرار الزند بنقل محاكمة ضابطى الأمن الوطنى
 
المتحدث العسكري ينشر تقريرا مصورا عن جهود عيون مصر الساهرة
 
في منتجع الدبلوماسية ..هل تنجح القمة الخليجية ـ الأميركية لكبح جماح الفرس ؟
 
ارتفاع أسعار الحلويات قبل رمضان.. قرار وزير وضرر للجماهير
أخر الأخبار
 
محمود طاهر: رحيل أي لاعب مرهون بموافقة الجهاز الفني وحاجة الفريق
 
الكويت تدعو المجتمع الدولي لوضع حد للممارسات الإسرائيلية الإجرامية
 
الاخطاء التحكيمية تقلب موازين البطولة العربية
 
الأحوال المدنية توفد مأمورية لتجديد بطاقتين لفتاتين غير قادرتين على الحركة
 
بالصور.. مكافحة المخدرات تضبط 15 طن بانجو وتبيد 13 فدان
 
الرئيسية
 
سياسة
 
اقتصاد
 
رياضة
 
تعليم
 
الخدمات التعليمية
 
تكنولوجيا
 
حوادث
 
أوتو
 
سياحة
 
صحة وجمال
 
القراء
 
عين على الشارع
 
متغربين
 
الخط الساخن
 
فنون
جميع الحقوق محفوظة © دار التحرير للطبع و النشر - 2015 إدارة نظم المعلومات