اكاديمية جماهير الأهلي
مراكزالفتوى في قلب المعركة !
مراكزالفتوى في قلب المعركة !

إصدارات الدار :  موقع الإصدار نسخة   PDF  
الصفحة الرئيسية فيسبوك
رئيس مجلس الإدارة
سعد سليــــــم
المشرف العام
مجاهد خلف
أخبار وتحقيقات
      الإفتاء: رصدنا 5500 فتوى تحرض على الفتنة الطائفية
 

أصدر مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة التابع لدار الإفتاء المصرية عددًا جديدة من نشرة "إرهابيون"، بعنوان (فتاوى ازدراء المسيحيين أحكامٌ لتفتيت الأوطان)، متضمنة رصد الفتاوى الشاذة والآراء المتشددة لأحكام التعامل مع المسيحيين ودور عبادتهم.

وصفت نشرة "إرهابيون" فتاوى تعامل المسلمين مع المسيحيين بالملف الشائك الذى تتَّخذ فتاواه المتطرفة فتيلا لإشعال الطائفية وسلاحًا لتفتيت الأوطان ، وأختارت الدراسة 5500 فتوى عينة للدراسة ، جاء أغلبها متضمنة تحريم التعاون بين المسلمين والمسيحيين، إضافة أن بعضها يحمل تحريضًا ضد المسيحيين، ودعاوى بعدم معاملتهم في البيع أو الشراء أو أي نوع من أنواع العلاقات الاجتماعية، والحكم على فاعل هذه الأشياء بالخروج من الملة انطلاقًا من قاعدة الولاء والبراء.

أشارت الدراسة أن استقراء وتحليل الفتاوى كشف عن الفقه الصدامي لعقلية مُصْدِري هذه الفتاوى، وجموده عند منطقة التحريم ، إضافة إلى أنها تعكس انحراف عقلية أصحاب هذه الفتاوى، وفساد منهجهم الفقهي الذي يعتمدون عليه في إصدار مثل هذه الفتاوى حيث وصلت نسبة أحكام التحريم والكراهة مجتمعة 90% من جملة الأحكام، بما يدل على العقلية المتشددة والمتطرف ، وأن حكم الإباحة وصلت نسبته 10% فقط من جملة أحكام الدراسة، مما يدل على أن عقلية مُصدِري هذه الفتاوى استفرغت كامل طاقتها في التحريم والنهي عن أي شكل من أشكال التعاون مع المسيحيين، ويدل على جهلها بفقه الواقع والمآلات علاوة على جهلها الفقهي بصفة عامة.

أكدت نشرة إرهابيون أن ردود الفتاوى تجاهلت المصلحة العامة للأمة وكانت نظرتها قاصرة وتناست أن الدولة الإسلامية عبر تاريخها ضمنت لأهل الكتاب كافة حقوقهم حتى حقهم ببناء الكنائس ودور العبادة؛ إذ إن القيام على ذلك يُعد هو المصلحة الراجحة والرأي الصائب الذي دلت عليه عمومات النصوص الشرعية من الكتاب والسنة، وأكدهاعمل المسلمين عبر العصور والأمصار، وأيدتها المقاصد الكلية ومرامي الشريعة.

من جانبه أكد الدكتور إبراهيم نجم - مستشار مفتي الجمهورية ومدير مرصد دار الإفتاء أن ما خلصت إليه الدراسة يقودنا إلى ضرورة نشر الفتاوى الصحيحة ردًّا على هذه الفتاوى المتطرفة؛ لأن هذا النوع من الفتاوى المنحرفة من شأنه أن يُسهم بصورة أو بأخرى في عزلإجباري للمسيحيين عن وطنهم، والحيلولة بينهم وبين اندماجهم في الوطن والمساهمة في عملية البناء.

تابع الدكتور نجم أن هذه الفتاوى خاصة ما يحمل منها نصا شرعيا توهم المسلمين بحرمة التعامل مع المسيحيين بأي شكل من الأشكال، انطلاقًا من صحيح العبادة التي تنهاهم عن التعامل معهم ، بما يخدم منهجهم المعوج، ويمثل في ذات الوقت خطورة على وحدة المجتمع؛ نظرًا للُّحمة الفعلية بين المسيحيين والمسلمين في السكن والعمل والتجارة والصناعة وكافة شؤون الحياة.


 
      monday 09/01/2017 12:43     مرات قراءة الموضوع: 74
اقرأ أيضا
 
الإفتاء تُحرم استخدام خطوط المحمول قبل تسجيل بياناتها
 
وزير الأوقاف يُفصح عن خطة الوزارة لتجديد الخطاب الديني وآخر مستجداتها..غداً
 
شيخ الأزهر يستقبل مندوب الأمم المتحدة ووزير خارجية النمسا..اليوم
 
موفد السعودية فى البحرين يحصل على الدكتوراة فى أصول الفقة
 
خولة .. المرأة التي سمع الله قولها .. وأبكت الفاروق عمر
أخر الأخبار
 
البترول يدرس تطبيق منظومة عدادات الغاز الطبيعى الذكية
 
وزير المالية يصدر قرارين بشأن الضرائب على الرواتب والدمغة
 
نائب ايطالى يطالب باستعادة العلاقات الدبلوماسية مع مصر
 
أحياء فى قلوبنا يسكنون
 
محكمة باكستان العليا تقرر عدم أهلية رئيس الوزراء نواز شريف للمنصب
 
الرئيسية
 
سياسة
 
اقتصاد
 
رياضة
 
تعليم
 
الخدمات التعليمية
 
تكنولوجيا
 
حوادث
 
أوتو
 
سياحة
 
صحة وجمال
 
القراء
 
عين على الشارع
 
متغربين
 
الخط الساخن
 
فنون
جميع الحقوق محفوظة © دار التحرير للطبع و النشر - 2015 إدارة نظم المعلومات